عشـاقـ...! ارتـريـا
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام
الي اسرة المنتدي سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيفت التعامل ابنائنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الخنساء الشيخ
عاشق مميز
عاشق مميز


عدد المساهمات : 248
شكر : 5
المزاج : رايقه والدنيا حلوه بس الجنه احلى

مُساهمةموضوع: كيفت التعامل ابنائنا   الثلاثاء سبتمبر 27, 2011 10:39 pm

الطفلة الجزائرية صفاء والشيخ السديس


الطفلة الجزائرية صفاء والشيخ السديس
لم يدر بخلد إحدى الأمهات الجزائريات
بأن اتصالها بالتربوي
الدكتور محمد الثويني
عبر برنامجه الأسبوعي
سيحقق لها أمنيتها وأمنية طفلتها
فقد اتصلت فقط لتعرض مشكلتها على الدكتور مسترشدة برأيه ..
فقالت(بأن لديها طفلة صغيرة
عمرها ٨سنوات تحب الشيخ السديس جداً
وتقلد تلاوته
حتى نالت المركز الأول على مستوى الجزائر
في تقليدها للشيخ في سورة القيامة
حتى أنها أسمت نفسها ب (صفاء السديسية )
وتقول لي (أمي أمنيتي أن ألتقي بالشيخ السديس)
ودائماً تسألني متى ألتقي بالشيخ السديس ؟
وأعدها وأنا غير قادرة على ذلك ..
وقلت لها والله يا ابنتي لو عندي بيت لبعته
وذهبت بك إلى مكه ولقاء الشيخ السديس ..
واستطردت تقول : ومع مرور الوقت
ولم يتحقق لها ماتريد قالت لي ياأمي
أنت تكذبين
ولن تذهبي بي إلى الشيخ السديس
ووصل بها الحال إلى أن كرهت كل شيئ
حتى القرآن فتضايقت وبدأت أضربها ...)



فوجهها الدكتور بتوجيهات رائعة
وفي نهاية كلامه وجه رسالة للشيخ السديس
بأن يتكرم بالاتصال على هذه الطفلة لتطمينها..
وما إن وصلت هذة القصة للشيخ
حتى تكرم بإستضافتها ووالديها في المدينة
ثم في مكه على نفقته ..
ودعاهم لبيته ..

ورتلت الطفلة عند السديس ثم دعت ختم القرآن كما يفعل ..
فتأثر وبكى فرحاً بنعمة الله عليه ..
وقد أبدى الشيخ استعداده لتبنيها دراسياً.













من بريدي





المصدر: شبكة المنهج
[b][center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيفت التعامل ابنائنا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عشـاقـ...! ارتـريـا :: قسم عالم الاسره :: منتدى الاسره والطفل-
انتقل الى: